أنت متواجد هنا

د عاطف الكومى الاسيوطى » التسبيح » هل تعرف الآيات الست وأجوبتها ؟؟؟

هل تعرف الآيات الست وأجوبتها ؟؟؟

الآيات الست و أجوبتها:

من كتاب الدلائل , إن محمد بن علي الشريف العلوي أصابه هم وغم وذهب ماله وجاهه, و أصابه خوف من السلطان, فرأى في منامه النبي(صلى الله عليه واله وسلم)فشكا إليه أمره فقال: اقرأ هذه الآيات الستّ وأجوبتها عند كل شدّة فان الله تعالى يجعل لك منها مخرجا ًويرد عليك مالك وجاهك ويؤمنك من السلطان, ويكفيك أمر داريك.
ولا يقرأها مهموم إلا فرج الله همه , ولا مديون إلا قضى الله دينه, و لا مسجون إلا خلصه الله مما به , قال: فانتبهت فقرأتها بعد صلاتي فإذا رسول السلطان يدعوني إليه فقال:لقد أرعبتني في منامي وأظنك دعوت الله علي والله ما يلحقك مني خوف,ثم رد علي ماأخذ مني وزادني من ماله . وبالجملة فقد رأيت ببركتها كل الخير وهي هذه الآيات:

الأولى:
(اٌلَّذِيْنَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُصِيْبَةٌ قَالُوا إنا لله وإنا إليه راجعون)
جوابها: (أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون)

الثانية: (الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيماناً وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل)
جوابها: (فانقلبوا بنعمة من الله وفضل لم يمسسهم سوء , واتبعوا رضوان الله والله ذو فضل عظيم)

الثالثة : (وذا النون إذ ذهب مغاضبا مغاضباً فظن أن لن نقدر عليه فنادى في الظلمات أن لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين)
جوابها: (فاستجبنا له و نجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين)

 الرابعة: (وأيوب إذ نادى ربه أني مسني الضر وأنت ارحم الراحمين)
جوابها:
(فاستجبنا له فكشفنا ما به من ضر واتيناه أهله ومثلهم معهم رحمة من عندنا وذكرى للعابدين)

الخامسة:
(وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد)
جوابها: (فوقاه الله سيئات ما مكروا وحاق باًل فرعون سوء العذاب)

السادسة:
(والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله , ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون)
جوابها: ( أولئك جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ونعم اجر العاملين)