أنت متواجد هنا

د عاطف الكومى الاسيوطى » التسبيح » هل تتذكر الموت ؟؟؟

هل تتذكر الموت ؟؟؟

هل خلوت يوما بنفسك فقلت لها : يا نفس إنك ( شيء ! ) وقد قال تعالى: (كل شيء هالك إلا وجهه) .


أختى: (إنه هادم اللذات !) دعاك النبي إلى كثرة تذكره ! إذ يقول رسول الله: » أكثروا ذكر هادم اللذات « ] رواه الترمذي والنسائي/ صحيح النسائي: 1823 [ .
أختى أليس من العجيب أن نودع كل يوم ميتا ! ثم لا يحرك ذلك قلبا؟! ولا يثير خوفا أو فزعا؟!
بل كأن الموت مكتوب على هذا المشيع وحده ! فكم هي هذه الغفلة قبيحة ! وكم هي كريهة وشنيعة! إنه عمى القلوب ! وما أسوأه من عمى .. ( فإنها لا تعمي الأبصار ولكن تعمي القلوب التي في الصدور) .أختي : إذا شغلتك الدنيا! فتذكر ى الموت فإنك راحله ! ولن تجدى لتلك النفس سوطا أشد عليها من تذكر الموت !
»
أختى: كم مضى من الدنيا؟! وكم هلكت من الجبال وأمم؟! كم من ميت من إخوانك وأحبابك أودعته في جوف الثرى؟! كم مرة حدثتك نفسك إنك قد تموت اليوم أو غدا؟! كم من العمر مضى وأنت تؤملى الآمال العراض؟! وهل بلغت كل ما تؤملى؟! وإن! هل وقفت بك الآمال عند أملك؟!
اختى تذكرى .. ثم تذكرى.. وإليك: ( للعبد رب هو ملاقيه وبيت هو ساكنه فينبغي له أن يسترضي ربه قبل لقائه ويعمر بيته قبل انتقاله إليه )]الإمام ابن القيم[
.
اختىكوني على حذر! وهل ينبغي الحذر؟ ما بقي أختي غير العمل الصالح فهو خير زاد.. وخير رفيق يوم المعاد.. وروضتك يوم الرقاد.. وأنيسك إذا تفرق عن قبرك العباد..
وصلى الله على نبيا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .