أنت متواجد هنا

د عاطف الكومى الاسيوطى » العلاج بالقرآن الكريم » هل تعلم ماهى الأدوية المشروعة التى غفل عنها كثير من المسلمين ؟

هل تعلم ماهى الأدوية المشروعة التى غفل عنها كثير من المسلمين ؟

من فضل الله علينا أن أباح لنا التداوي والسعي في علاج المرء نفسه فقال صلى الله عليه وسلم : ( تداووا ولاتتداووا بحرام ) وقال صلى الله عليه وسلم (إن الله لم يجعل شفاءكم في ما حرم عليكم)


من خلال هذا الحديث يتبين لنا أن التداوي مباح وأن الشريعة لم تمنع منه
ويتبين لنا أيضا من خلال الحديث الثاني أنه لايجوز التداوي في شيء حرمه الله كالخمر أو غيره .

من هذا المنطلق أحببت أن أبين لنفسي وإخواني ( أدوية طيبة مباركة ) وصى بها النبي صلى الله عليه وسلم
وهي كالتالي :
1- التداوي بالقرآن الكريم .
قال تعالى :
(( وننزل من القراء شفاء ماهو شفاء ورحمة للمؤمنين ….. الآية ))
وقال تعالى :
(﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدىً وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ﴾)
2- التداوي بالعسل .قال تعالى :
((يخرج من بطونها شراب مختلف ألوانه فيه شفاء للناس ))
أي يخرج من بطون النحل شراب وهو العسل فيه شفاء للناس
وقال عليه الصلاة والسلام :
(الشفاء في ثلاث, شربة عسل وشرطة محجم وكية نار, وانهي امتي عن الكي)
عن ابي سعيد الخدري: (ان رجلا آتى للنبي صلى الله عليه وسلم فقال ان أخي عرب بطنه (أي فسد هضمه واعتلت معدته) فقال رسول الله اسقه عسلا, فذهب ثم رجع وقال: لم يغن عنه شيئا فقال له رسول الله – صلى الله عليه وسلم اسقه عسلا. فذهب الرجل ثم رجع وقال لم يغن عنه شيئا. فقال له رسول الله اسقه عسلا. فذهب الرجل ثم رجع وقال: لم يغن عنه شيئا. فقال له رسول الله في الرابعة اسقه عسلا. صدق الله وكذب بطنه. فذهب الرجل فسقاه عسلا فبريء).
3- التداوي بالحبة السوداء .قال صلى الله عليه وسلم : ( الحبة السوداء دواء لكل داء إلا السام – أي الموت )
4- التداوي بالسدر .قال تعالى:
((وأصحاب اليمين ما أصحاب اليمين في سدر مخضود وطلح منضود وظل ممدود))
.ذكر سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبدالله بن باز – رحمه الله تعالى – أن علاج السحر بعد وقوعه وهو علاج نافع – بإذن الله – للرجل إذا حبس عن جماع أهله أن يأخذ سبع ورقات من السدر الأخضر فيدقها بحجر أو نحوه ويجعلها في إناء ويصب عليه من الماء ما يكفيه للغسل ويقرأ فيها آية الكرسي و( قُلْ يَاأَيُّهَا الْكَافِرُونَ )و( قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ )و( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ ) و ( قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ) وآيات السحر في سورة الأعراف وهي قوله تعالى : ( وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِىَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ * فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ * فَغُلِبُوا هُنَالِكَ وَانقَلَبُوا صَاغِرِينَ ) ( 117 ، 119 ) والآيات في سورة يونس وهي قوله سبحانه : } وَقالَ فِرْعَوْنُ ائْتُونِى بِكُلِّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ * فَلَمَّا جَاءَ السَّحَرَةُ قَالَ لَهُمْ مُوسَى أَلْقُوا مَا أَنْتُمْ مُلْقُونَ * فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ * وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ ) ( 79 ، 82 ) ، والآيات في سورة طه : } قَالُوا يَامُوسَى إِمَّا أَنْ تُلْقِىَ وَإِمَّا أَنْ نَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَلْقَى * قَالَ بَلْ أَلْقُوا فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِنْ سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَى * فَأَوْجَسَ فِى نَفْسِهِ خِيفَةً مُوسَى * قُلْنَا لا تَخَفْ إِنَّكَ أَنْتَ الأعْلَى*وَأَلْقِ مَا فِى يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى ) ( 65 ، 69 ) وبعد قراءة ما ذكر في الماء يشرب منه ثلاث مرات ويغتسل بالباقي وبذلك يزول الداء إن شاء الله وإن دعت الحاجة لاستعماله مرتين أو أكثر فلا بأس حتى يزول الداء ) ( مجموع فتاوى الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز – 3 / 279 – 280 ) 0
5- التداوي بماء زمزم .
قال صلى الله عليه وسلم عن ماء زمزم : ( شفاء سقم وطعام طعم )
6- التداوي بالعجوة ( وهي نوع من التمر في المدينة النبوية )
قال عليه أفضل الصلاة والتسليم:
( من تصبح بسبع تمرات من العجوة لم يضره سم ولاسحر )
قال الخطابي: ( كون العجوة تنفع من السم والسحر ، إنما هو ببركة دعوة النبي e لتمر المدينة ، لا لخاصية في التمر ) ( فتح الباري – 10 / 239 ) 0
7- التداوي بزيت الزيتون.
قال تعالى : (( وَشَجَرَةً تَخْرُجُ مِن طُورِ سَيْنَاء تَنبُتُ بِالدُّهْنِ وَصِبْغٍ لِّلْآكِلِينَ ))
وقال رسول الله عليه السلام : ( ائتدموا بالزيت و ادهنوا به فإنَّه من شجرة مباركة )
8- التداوي بالحجامة .
قال صلى الله عليه وسلم : ( إن أفضل ماتداويتم به الحجامة )
وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم ( احتجم وأعطى الحجام أجرة )
وقال صلى الله عليه وسلم :
(مامررت ليلة أسري بي بملأ من الملائكة الا كلهم يقول لي :عليك يامحمد بالحجامة )