أنت متواجد هنا

د عاطف الكومى الاسيوطى » دروس دينية » هل تعلم ماهى أعظم الأعمال أجرا والتى تجلب محبة الله عز وجل ؟ ج1

هل تعلم ماهى أعظم الأعمال أجرا والتى تجلب محبة الله عز وجل ؟ ج1

1) قراءة ما تيسر من القرآن الكريم يوميا ولو جزء بسيط منه.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “مثل الذي يقرأ القرآن كالأترجة، طعمها طيب

وريحها طيب، والذي لا يقرأ القرآن كالتمرة، طعمها طيب ولا ريح لها، ومثل

الفاجر الذي يقرأ القرآن كمثل الريحانة، ريحها طيب وطعمها مر، ومثل الفاجر

الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة، طعمها مر ولا ريح لها” رواه البخاري.

 

وكذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من قرأ حرفا من كتاب الله فله به

حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول ألم حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم

حرف ” رواه الترمذي.

 

2) أكثر من ذكر الله تعالى بقولك سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله،

      والله أكبر، والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم”أحب الكلام إلى الله أربع: سبحان الله،

والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، لا يضرك بأيهن بدأت ” رواه مسلم.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم”الطهور شطر الإيمان، والحمد لله تملأ

الميزان، وسبحان الله والحمد لله تملآن أو تملأ ما بين السماوات والأرض،

والصلاة نور، والصدقة برهان، والصبر ضياء، والقرآن حجة لك أو عليك، كل الناس

يغدو، فبايع نفسه، فمعتقها أو موبقها” رواه مسلم.

 

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال “كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسير

في طريق مكة، فمر على جبل يقال له جمدان، فقال ” سيروا هذا جمدان، سبق

المفردون ” قالوا: وما المفردون يا رسول الله ! قال ” الذاكرون الله كثيرا

والذاكرات” رواه مسلم.

 

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” معقبات لا يخيب قائلهن أو فاعلهن ثلاث

وثلاثون تسبيحة، وثلاث وثلاثون تحميدة، وأربع وثلاثون تكبيرة، في دبر كل صلاة

” رواه مسلم.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسل “من سبح الله في دبر كل صلاة ثلاثا

وثلاثين، وحمد الله ثلاثا وثلاثين، وكبر الله ثلاثا وثلاثين، فتلك تسعة

وتسعون، وقال: تمام المائة: لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله

الحمد وهو على كل شيء قدير، غفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر” رواه مسلم.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “إن الله اصطفى من الكلام أربعا، سبحان

الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر، فمن قال سبحان الله، كتب له

عشرون حسنة، وحطت عنه عشرون سيئة، ومن قال الله أكبر، فمثل ذلك، ومن قال لا

إله إلا الله، فمثل ذلك، ومن قال الحمد لله رب العالمين، من قبل نفسه، كتب له

ثلاثون حسنة، وحطت عنه ثلاثون سيئة” رواه النسائي.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في

الميزان، حبيبتان إلى الرحمن: سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم” متفق

عليه.

 

عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال “ألا

أدلك على كلمة من كنوز الجنة أو قال على كنز من كنوز الجنة؟ فقلت: بلى، فقال:

لا حول ولا قوة إلا بالله” رواه مسلم.

 

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من صلى علي واحدة، صلى الله عليه عشرا”

رواه مسلم.

 

 

      3) أكثر من الإستغفار.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “طوبى لمن وجد في صحيفته استغفاراً كثيراً”

رواه إبن ماجة.

 

———————————————————————————————-